Accessibility links

logo-print

فلسطينيون يدخلون غزة عنوة بعد تفجير جزء من الجدار الفاصل عند معبر رفح


نقلت وكالة الأنباء الفرنسية نقلا عن شهور عيان قولهم إن ما يقرب من 500 فلسطيني دخلوا الجمعة بالقوة قطاع غزة بعد أن فجر مسلحون جزءا من الجدار الفاصل بين القطاع ومصر. وأضاف المصدر نفسه أن هؤلاء المسافرين كانوا عالقين على الجانب المصري من معبر رفح حين فجر مسلحون جزءا من الجدار على بعد حوالي مئة متر من المعبر. من جهة أخرى ذكر مصدر أمني مصري حدودي أن ثلاثة عناصر من قوات الشرطة المصرية أحدهم برتبة ضابط أصيبوا بجروح في اشتباكات جرت مع المسلحين الفلسطينيين. وينتظر مئات الفلسطينيين يوميا على الجانب المصري من الحدود المقفلة جراء العملية العسكرية الإسرائيلية المتواصلة في قطاع غزة في محاولة للعثور على جندي إسرائيلي أسر في 25 يونيو/حزيران ولوضع حد لإطلاق الصواريخ الفلسطينية.
من ناحية أخرى، قال المبعوث الأوروبي لعملية السلام في الشرق الأوسط مارك اوتي الجمعة إن جهود الاتحاد الأوروبي مستمرة لإيجاد حل لمشكلة معبر رفح في قطاع غزة. وقال أوتي عقب لقاء مع رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس في تصريحات للصحفيين: "إننا نحاول العمل مع كافة الأطراف لإيجاد حل لمعبر رفح جنوب قطاع غزة." وجاء في بيان عن مكتب عباس: "إن الرئيس عباس أطلع المبعوث الأوروبي على تطورات الأوضاع الخطيرة التي تشهدها الأراضي الفلسطينية جراء التصعيد العسكري الإسرائيلي". وأضاف البيان: " إن عباس أطلعه أيضا على الأوضاع المعيشية والإنسانية الصعبة التي يمر بها الشعب الفلسطيني جراء وقف المساعدات الدولية والحصار الإسرائيلي وإغلاق المعابر خاصة في قطاع غزة".
XS
SM
MD
LG