Accessibility links

logo-print

انسحاب كتلتي التيار الصدري والفضيلة من جلسة البرلمان العراقي احتجاجا على هجوم المحمودية


أعلن نواب من التيار الصدري انسحاب كتلتهم من المجلس النيابي بعد مقتل العشرات من العراقيين أغلبهم من الشيعة في هجوم شنه مسلحون في منطقة المحمودية جنوب بغداد.
وكذلك، انسحبت كتلة الفضيلة احتجاجا على تردي الوضع الأمني ولاسيما بعد تفجيرات المحمودية جنوب بغداد اليوم.
من جهته، اتهم النائب عن قائمة الائتلاف العراقي الموحد جلال الدين الصغير أنصار حزب البعث المنحل بالوقوف وراء اعتداء المحمودية.
هذا وقد حذرت جبهة التوافق العراقية في مؤتمر عقده عدد من نوابها في البرلمان من خطورة تفاقم التوتر الأمني في منطقة المحمودية جنوب بغداد.
XS
SM
MD
LG