Accessibility links

مقتل وإصابة العشرات في الكوفة ومناطق عراقية أخرى منها البصرة وبغداد


أعلنت مصادر أمنية وأخرى طبية عراقية الثلاثاء عن مقتل 73 وإصابة 125 بجراح في هجمات متفرقة في العراق بينها هجوم انتحاري بسيارة مفخخة في الكوفة في الجنوب أدى إلى مقتل 54 شخصا وإصابة 105 آخرين بجراح فيما عثر على 14 جثة مجهولة الهوية في جنوب بغداد.وأعلن مصدر أمني في الكوفة أن الهجوم الانتحاري بسيارة مفخخة الثلاثاء استهدف تجمعا للعمال وسط المدينة الواقعة جنوب بغداد. وكان مصدر أمني عراقي طلب عدم الكشف عن اسمه أعلن أن انفجارا لم يعرف مصدره ما إذا كان سيارة مفخخة أو انتحاري يرتدي حزاما ناسفا وقع وسط تجمع للعمال الذين ينتظرون في ساحة بالقرب من عمارة مقابلة لضريح الإمام مسلم بن عقيل وسط الكوفة. وتعتبر الكوفة إحدى المدن المقدسة لدى المسلمين الشيعة حيث تضم مرقد الإمام مسلم بن عقيل والصحابي الجليل ميثم التمار بالإضافة إلى مسجد الكوفة الكبير ومنزل الإمام علي بن أبي طالب. من جهة أخرى أعلن مصدر أمني في كركوك مقتل ثمانية أشخاص بينهم ستة من رجال الشرطة وجرح ثلاثة آخرين بانفجار عبوة ناسفة ضد دورية للشرطة في بلدة الحويجة. وفي البصرة قتل خمسة عراقيين وأصيب 15 آخرون في اشتباكات مع القوات البريطانية. وقال مصدر أمني رفض الكشف عن اسمه إن اشتباكات عنيفة اندلعت بين جماعة مسلحة والقوات البريطانية في مركز مدينة البصرة في ساعات مبكرة من صباح اليوم الثلاثاء أسفرت عن مقتل خمسة عراقيين وإصابة 15 آخرين. ومن جانبه أكد الميجور تشارلي بوربريدج المتحدث باسم القوات البريطانية في البصرة وقوع الاشتباكات دون الإشارة إلى سقوط ضحايا. وأوضح أن مسلحين يقودون جماعة إرهابية أطلقوا النيران على القوات البريطانية خلال مداهمة قامت بها القوات في البصرة. وأضاف أن الهدف من المداهمة التي قام بها لواء من الكتيبة المدرعة العشرين كان البحث عن مخابئ للأسلحة. ووصف بربريدج العملية بأنها حققت نجاحا وتم خلالها مصادرة طنين من العتاد والصواريخ والقنابل وقذائف الهاون وكمية كبيرة من مواد تصنيع العبوات الناسفة. من جهته أعلن الجيش الأميركي في بيان الثلاثاء مقتل جندي أميركي متأثرا بجروح أصيب بها جراء انفجار عبوة ناسفة على دوريته جنوب بغداد.
XS
SM
MD
LG