Accessibility links

سعود الفيصل: لبنان بأمس الحاجة إلى توحيد الصفوف والسعودية لم تتهم أحدا بعينه


قال وزير الخارجية السعودية سعود الفيصل خلال مؤتمر صحفي عقده في جدة إن الشعب اللبناني هو الآن بأمس الحاجة إلى توحيد الصفوف والدعم.

وعندما سئل عن وقف إطلاق النار في لبنان وعقد قمة عربية طارئة، قال وزير الخارجية إن السعودية تجري الاتصالات اللازمة من أجل وقف الدمار والخراب الذي يتعرض له لبنان نتيجة القصف الإسرائيلي غير المحدود وغير الإنساني وإن المملكة تبذل قصارى جهدها مع الأطراف الفاعلة بهذا الخصوص.

وعن عقد مؤتمر قمة عربي، قال إنه عندما شارك في اجتماع وزراء الخارجية قال إنه يتعين أن يكون هناك شيئ مدروس ومعد سلفا قبل عقد أي مؤتمر قمة، وإن المملكة تجري مشاورات مع الدول الأخرى لتحديد موقفها من عقد مثل هذا المؤتمر.

وردا على سؤال آخر تعلق بما قاله الرئيس بوش عن تسليم الجنديين الإسرائيليين الأسيرين قبل وقف القتال في لبنان، قال إن الأولوية الملحة هي وقف إطلاق النار وإنه لا يوجد هناك أي مبرر لعدم وقف إطلاق النار، وإنه إذا كان المبرر لمواصلة الأعمال العسكرية إطلاق سراح الجنديين فإن ذلك لن يتم إلا بعد وقف إطلاق النار.

وعندما سئل عن بيان السعودية الذي حمل فئات معينة مسؤولية ما يحدث لأنه تصرف بشكل غير مسؤول، قال إن السعودية لم تتهم أحدا بعينه ولكن الهدف هو أننا عندما ندخل في صراع فيجب أن نحسب حساب العواقب وإن أهم ما يتعين على أي حكومة النظر في قراراتها المتعلقة بالحرب والسلام، لذا كان الموقف السعودي من هذه القضية وكان قرار السعودية واضحا فيما يتقرر بموضوع الحرب والسلام ولا يتعين على أحد اتخاذ مثل هذا القرار دون علم الحكومة المعنية والمجازفة بمصلحته ووحدة شعبه.

وقال بالنسبة للجامعة العربية إن الملك عبد الله بن عبد العزيز يراقب عن كثب عملية إدخال إصلاحات على جامعة الدول العربية.
XS
SM
MD
LG