Accessibility links

ترحيب تركي أفريقي بعمليات التحول السياسي والاقتصادي في المنطقة


في ختام مؤتمر "المراجعة الوزاري الأول للشراكة بين أفريقيا وتركيا"- الذي انعقد في اسطنبول أكدت تركيا والدول الأفريقية عزمها على المزيد من تعميق العلاقات الإستراتيجية، ودعت إلى مزيد من التنسيق فيما يتعلق بالقضايا الإقليمية التي تؤثر على السلام والأمن. وتقول مراسلة "راديو سوا" في أنقرة خزامى عصمت إن البيان جدد الالتزام بالديموقراطية وحقوق الإنسان والحكم الرشيد ومواصلة إرساء قيم العدالة الاجتماعية والقضاء على الفقر والجوع واحترام القانون الدولي.

وشدد الوزراء في البيان الختامي على أهمية تنظيم منتديات إعلامية تركية أفريقية لتطوير أوجه التعاون والتنسيق. وجددوا دعمهم القوي لمنع ومحاربة الإرهاب وتجارة المخدرات وتهريب المهاجرين والبشر وتجارة السلاح وغسل الأموال والقرصنة التي تهدد بقوة السلام والأمن في تلك البلدان.

وكان وزير الخارجية التركي أحمد داوود أوغلو قد أكد عزم بلاده على فتح ما لا يقل عن ست سفارات أخرى في الدول الأفريقية في مسعى لتقريب الروابط مع القارة السوداء، مشيراً إلى وجود 27 مكتب تمثيل دبلوماسي تركي- فيما تعتزم أنقرة زيادة العدد إلى 33 سفارة.

وأشار داوود أوغلو إلى أن "مبادرة السياسة الأفريقية" التي أطلقتها تركيا عام 2005 حققت تقدماً ملحوظاً في العلاقات.

XS
SM
MD
LG