Accessibility links

سعود الفيصل ينتقد في باريس ما وصفه بعجرفة إسرائيل ويتهمها بتدمير لبنان


انتقد وزير الخارجية السعودية الأمير سعود الفيصل الخميس في باريس "عجرفة" إسرائيل واتهمها بتدمير لبنان.

وقال الفيصل بعد لقاء مع نظيره الفرنسي فيليب دوست- بلازي خصص القسم الأكبر منه للهجوم العسكري الإسرائيلي على لبنان: "إن الأزمة اللبنانية اليوم تذكرنا بهذه العجرفة التي تميز سياسات اسرائيل حيال جيرانها العرب".

وأضاف في ندوة صحافية: "إن بلدا بأكمله قد دمر بسبب خطف جنديين". وأوضح قائلا: "إذا ما كنا نريد السلام، فهذه ليست طريق السلام. إذا كان الهدف التخويف، فإن ذلك لن يؤدي إلى أية نتيجة. والتدابير الإسرائيلية لا تؤدي إلا إلى الدوران في حلقة مفرغة".

وتابع الفيصل: "من الواضح أن عدم الاستقرار في الشرق الأوسط سببه الأساسي عدم حل النزاع الأساسي في المنطقة، أي النزاع بين العرب وإسرائيل".

وكانت السعودية انتقدت حزب الله لإقدامه على أسر جنديين إسرائيليين مما حمل إسرائيل على القيام برد واسع النطاق أوقع حتى الآن أكثر من 300 قتيل منذ 12 تموز/يوليو.

وقد أعلن وزير الخارجية الفرنسية فيليب دوست-بلازي بعد لقائه نظيره السعودي الأمير سعود الفيصل الخميس أنه يتوجه اعتبارا من مساء الخميس إلى الشرق الأوسط دون تحديد الدول التي سيزورها. وتدعو فرنسا إلى إعلان "هدنة إنسانية" ووقف دائم لإطلاق النار في لبنان، مؤكدة على الحاجة الملحة إلى التدخل لوقف الوضع الإنساني المتدهور بعد أن أوقعت الغارات والقصف الإسرائيلي أكثر من 300 قتيل بين المدنيين وإدت إلى نزوح نصف مليون شخص. ولكن الولايات المتحدة تعارض وقف اطلاق النار.

وقال دوست بلازي في ختام لقائه وزير الخارجية السعودية الأمير سعود الفيصل:"إن فرنسا قلقة بصورة كبيرة بسبب استمرار المواجهات بين إسرائيل وحزب الله".

وأضاف: "ندين أعمال القصف التي تنفذها إسرائيل ضد الجيش اللبناني"، مؤكدا أن نشر الجيش اللبناني يشكل عنصرا من عناصر حل الأزمة.

وكان الوزير الفرنسي زار بيروت الاثنين برفقة رئيس الوزراء دومينيك دو فيلبان لاعلان تضامن فرنسا مع لبنان.

XS
SM
MD
LG