Accessibility links

logo-print

قلق أميركي إزاء الأوضاع في الصومال


أعربت الولايات المتحدة عن قلقها إزاء الأوضاع في الصومال والأنباء التي أشارت إلى تورط قوات من إثيوبيا المجاورة.

وكانت التقارير الصحفية قد أشارت إلى أن قوات الميليشيا الإسلامية تتقدم صوب مدينة بيدواة حيث مقر حكومة الصومال الانتقالية.

وفي واشنطن، قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية شون ماكورمك أِنه لا يستطيع تأكيد دخول قوات إثيوبية الأراضي الصومالية: " لقد اطلعنا على تلك التقارير ونرقب الوضع عن كثب . كما أننا نحث حكومة إثيوبيا على التحلي بضبط النفس. والأمر الذي يدعو إلى مزيد من القلق الآن هو تلك التقارير عن تحركات بعض قوات المحاكم الإسلامية صوب مدينة بيدواة."

وقال ماكورمك إن واشنطن تفضل أن تحل حكومة الصومال الانتقالية ومجلس المحاكم الشرعية الخلافات بينهما دون اللجوء إلى العنف.
XS
SM
MD
LG