Accessibility links

صحيفة أميركية تحذر من ارتكاب إسرائيل الخطأ ذاته الذي ارتكبته خلال احتلالها لبنان


قالت صحيفة نيويورك تايمز في افتتاحيتها الجمعة إن الأزمة الراهنة في الشرق الأوسط تحتاج لأكثر من مجرد وقف لإطلاق النار.

وأضافت أن لبنان بحاجة لأكثر من مجرد إرسال مشاة البحرية الأميركية لإجلاء الرعايا الأميركيين من هناك، بل إن الوضع القائم يحتم وضع حد للأعمال العسكرية الجارية وإلى تدخل المجتمع الدولي لضمان أمن لبنان وإسرائيل.

وذكرت الصحيفة أن الحل يتجاوز مسألة وقف إطلاق النار ونشر قوات حفظ سلام دولية بل يتعدى ذلك ليشمل الضغط على حزب الله لوقف هجماته ضد إسرائيل ونزع سلاح جناحه المسلح.

وقالت إن المسؤولين الإسرائيليين المدعومين بشكل كبير من قبل الولايات المتحدة يعتقدون أن العمليات العسكرية الجارية ستستمر لأيام أو ربما أسابيع بهدف تدمير قدرات حزب الله العسكرية ووقف الإمدادات التي يحصل عليها من سوريا وإيران.

غير أن الصحيفة أضافت أنه من غير المحتمل أن تسفر علميات القصف الجوية الإسرائيلية عن تحقيق أهدافها وشددت على ضرورة عدم ارتكاب إسرائيل الخطأ ذاته الذي ارتكبته في السابق خلال احتلال لبنان.
وقالت الصحيفة إن استمرار المواجهات المسلحة سيؤدي إلى المزيد من المعاناة من الجانبين والمزيد من الشعور المعادي لإسرائيل في العالم العربي وكذلك المزيد من المشاكل للزعماء العرب السنة الذين يحاولون النأي بأنفسهم بعيدا عن حزب الله وتصرفاته.
وشددت نيويورك تايمز على ضرورة أن يشمل أي قرار من مجلس الأمن مطالبة حزب الله بالانسحاب من المناطق الحدودية وبدء عملية التخلي عن أسلحته ومطالبة سوريا وإيران بتزويده بالدعم بالإضافة إلى وقف إطلاق النار ونشر قوات حفظ سلام دولية.
XS
SM
MD
LG