Accessibility links

logo-print

أحمدي نجاد ينصح اسرائيل بمغادرة الشرق الاوسط قبل الوقوع في شَرَك اللهب الذي أشعلته


نصح الرئيس الإيراني المتشدد محمود أحمدي نجاد إسرائيل أن "تحزم حقائبها" وتغادر الشرق الاوسط، كما ذكرت وكالة الانباء الايرانية الرسمية الأحد. وقال احمدي نجاد "انصحهم بحزم حقائبهم ومغادرة المنطقة قبل ان يقعوا في شرك اللهب الذي اشعلوه في لبنان". ولا تعترف إيران بحق إسرائيل بالوجود وتدعم حزب الله اللبناني والمجموعات الاسلامية الفلسطينية المسلحة. وكان الرئيس الإيراني قد أعلن مرارا في الاشهر الاخيرة انه ينبغي ان يغادر "الصهاينة" المنطقة ويقيموا دولة يهودية في مكان آخر من العالم ولا سيما في اوروبا او اميركا الشمالية. وشنت اسرائيل عملية عسكرية واسعة ضد لبنان في 12 تموز/ يوليو في اعقاب اسر حزب الله جنديين اسرائيليين وقتل ثمانية اخرين في هجوم لمقاتليه. وقال احمدي نجاد "لقد اطلق الصهانية دمارهم الذاتي من خلال مهاجمة لبنان". واشار الى ان بريطانيا والولايات المتحدة "متواطئتان في الجرائم التي يرتكبها النظام الصهيوني". وتتهم الدول الغربية ايران وسوريا بدعم حزب الله عسكريا وماليا، بيد ان طهران اكدت دوما أن الدعم الذي تقدمه سياسي ومعنوي ليس الا. وكان الرئيس الايراني قد دعا السبت الدول الاسلامية الى تجنيد طاقاتها لمساعدة حزب الله. وتجمع العشرات من الايرانيين الشبان الأحد امام السفارة اللبنانية في طهران دعما لحزب الله وامينه العام حسن نصر الله.
XS
SM
MD
LG