Accessibility links

logo-print

الفصائل والقوى الوطنية والإسلامية الفلسطينية تحتج على زيارة رايس الى المنطقة


دعت الفصائل والقوى الوطنية والإسلامية الفلسطينية الاحد ان يكون يوم زيارة وزيرة الخارجية الاميركية كوندوليسا رايس الى المنطقة "يوم اضراب شامل ويوم غضب شعبي" ضد هذه الزيارة. وأوضحت الفصائل والقوى الفلسطينية في بيان انها "ان هذه الزيارة تأتي في ظل عدوان شامل ومتصاعد تقوم به حكومة اسرائيل بغطاء من الادارة الأميركية مما يشجعها على التمادي في ارتكاب المزيد من الجرائم ضد أبناء الشعبين الفلسطيني واللبناني". واضاف أن "اسرائيل ترتكب أبشع الجرائم والمذابح مستخدمة كل ترسانتها العسكرية من طائرات ودبابات وصواريخ وبوارج حربية مستهدفة تدمير البنية التحتية وتدمير البيوت والمؤسسات وايقاع افدح الخسائر على صعيد استهداف المدنيين". وأشارت الفصائل في بيانها إلى أن " هذه الجرائم والمذابح وإرهاب الدولة المنظم الذي تمارسه الحكومة الإسرائيلية وحرب الإبادة ضد الشعبين الفلسطيني واللبناني، يأتي بتشجيع وبضوء أخضر أميركي للاستمرار في هذا العدوان الشامل". ويتوقع أن تصل رايس الاثنين إلى إسرائيل حيث ستلتقي رئيس الوزراء الإسرائيلي إيهود أولمرت، الا أنها ستتوجه ايضا الثلاثاء إلى الاراضي الفلسطينية لاجراء محادثات مع الرئيس الفلسطيني محمود عباس.
XS
SM
MD
LG