Accessibility links

سفير سوريا في واشنطن يؤكد دعوة بلاده لوقف إطلاق النار في لبنان


أكد عماد مصطفى سفير سوريا لدى الولايات المتحدة موقف بلاده الداعي لوقف إطلاق النار بين إسرائيل وحزب الله. وقال خلال حوار مع تلفزيون CBS:
"منذ اللحظة الأولى لإندلاع هذه الأزمة دعت سوريا مراراً إلى وقفٍ فوري لإطلاق النار لأن أعمال العنف المستمرة تتسبب في خسائر ودمار لم يسبق له مثيل، ولا سيما بين المدنيين الذين يُقتلون بالعشرات. وبعد وقف إطلاق النار يمكن البدء في المفاوضات من أجل تبادل الأسرى أولاً، والتوصل إلى تسوية شاملة بعد ذلك".
وقال عماد مصطفى إن بلاده تريد حلاً نهائيا للصراع في المنطقة:
"في الواقع تريد سوريا حلاً شاملاً للأزمة التي تشهدها منطقة الشرق الأوسط يكون مبنياً على توفير الأمن لجميع الأطراف، واستعادة أراضينا المحتلة، والسماح للفلسطينيين بإقامة دولة مستقلة وذات سيادة وقادرة على البقاء".
وإتهم سفير سوريا لدى الولايات المتحدة إدارة الرئيس بوش بالانحياز التام إلى إسرائيل، وقال:
"لقد أصبحت سياسة الولايات المتحدة في الشرق الأوسط مُرتهَنةً تماماً للسياسة الإسرائيلية في المنطقة. وكل من يجرؤ على معارضة سياسات الاحتلال والضم الإسرائيلية في المنطقة يُصنف على الفور إرهابياً".
وأضاف قائلاً :
"ما نطالب به هو وقف التصعيد واللجوء إلى السبل الديبلوماسية، كما ندعو الولايات المتحدة إلى البدء في ممارسة الدور الذي كانت تمارسه في الماضي، وهو دور وسيط السلام. أما الآن فإن دافعي الضرائب الأميركيين يمولون ما تفعله إسرائيل في لبنان، وهو الموت والدمار، وليس هذا من الإنصاف في شيء".
غير أن دان أيالون السفير الإسرائيلي في واشنطن قال إن وقف إطلاق النار يتطلب من سوريا اتخاذ خطوات حددها بقوله:
"إذا أرادوا وقف إطلاق النار فعليهم أن يتدخلوا لإطلاق سراح جنديَّيْنا المختطفين بسلام وبدون شروط، ومنع حزب الله من إطلاق الصواريخ ووقف تزويد حزب الله بالأسلحة، بما في ذلك الصواريخ السورية الصنع من عيار 120 مليمترا".
وتعليقاً على نفي سوريا تزويد حزب الله بالصواريخ قال:
"لدينا الآن للأسف الدليل على ذلك بعد انهمار تلك الصواريخ على مدننا وتسببها في مقتل العشرات من المدنيين الإسرائيليين".
وفي إجابة له عن سؤال عن موعد انسحاب القوات الإسرائيلية من لبنان قال السفير الإسرائيلي:
"إن المسألة لا تتعلق بالوقت، ولكنها تتعلق بالحصول على النتائج. والنتائج المطلوبة هي أخذ لبنان وتسليمه للبنانيين، والتخلص من حزب الله كقوة إرهابية مقاتلة، وتحقيق وضع راسخ يتيح إقامة بنية سياسية جديدة في لبنان تكون مفيدة للشرق الأوسط بأسره".
XS
SM
MD
LG