Accessibility links

بوش يتباحث مع وزير الخارجية السعودي الزائر حول موقف سوريا من النزاع في لبنان


يستقبل الرئيس جورج بوش الأحد وزير الخارجية السعودي الأمير سعود الفيصل ليطلب منه أن تمارس بلاده ضغطا على سوريا التي تعتبرها واشنطن وراء النزاع في لبنان. وكانت صحيفة "نيويورك تايمز" أكدت الأحد نقلا عن مسؤولين حكوميين أن بوش الذي يتهم دمشق وطهران بتاجيج التوتر في الشرق الاوسط عبر التسليح والتحكم بحزب الله اللبناني وحركة حماس الفلسطينية، يبحث عن سبل لإخراج سوريا من "التحالف الظرفي" الذي تقيمه مع طهران. وفي خطابه الاسبوعي الذي بث اذاعيا امس السبت، اتهم بوش دمشق وطهران "بتهديد الشرق الاوسط برمته" و"باعاقة المساعي لايجاد حل للازمة الحالية والتوصل الى سلام دائم في هذه المنطقة المتوترة". الا أن الإدارة الإميركية التي استدعت سفيرها لدى دمشق بعيد اغتيال رئيس الحكومة اللبناني السابق رفيق الحريري في شباط/فبراير 2005، لا تود إقامة اتصالات مباشرة مع سوريا وبالتالي ستكتفي بالطلب من حلفائها العرب التفاوض بدلا عنها. وقال مسؤول كبير "لنيويورك تايمز"، "نعتقد أن السوريين سيستمعون الى جيرانهم العرب في هذه المسألة اكثر مما سيستمعون الينا وعليه فان المسالة تتركز حول طريقة ترتيب ذلك بالشكل الافضل"، مؤكدا ان الحملة الدبلوماسية ما تزال في مراحلها الاولى.
XS
SM
MD
LG