Accessibility links

مقتل جندي أميركي وسبعة من عناصر طالبان في اشتباكين وقعا في شرق أفغانستان


أفادت مصادر عسكرية الثلاثاء أن جنديا اميركيا وسبعة من عناصر حركة طالبان قتلوا في اشتباكين في شرق افغانستان كما قتل سائق سيارة أجرة في انفجار قنبلة قرب كابل.

وأفاد المتحدث باسم التحالف العسكري بقيادة الولايات المتحدة الكولونيل توم كولينز في مؤتمر صحافي إن الجندي الأميركي قتل الاثنين في اشتباك مع مسلحين في اقليم بيش في ولاية كونار. وقتل الجندي بينما كانت دوريته ترد على هجوم من المتمردين قرب قرية داغ. وبذلك ارتفع عدد الجنود الأجانب الذين قتلوا في عمليات في افغانستان منذ بداية العام إلى 60 قتيلا.

وكان التحالف أطلق منتصف نيسان/ابريل عملية عسكرية واسعة مشتركة مع القوات الأفغانية في اقاليم عدة من ولاية كونار وفي جزء كبير من شرق البلاد للقضاء على تمرد طالبان.

وقال البيان إن هذه العملية سمحت بإنشاء قاعدة دائمة للجيش الأفغاني في وادي كورانغال. وقال كولينز أيضا إن الهجوم الواسع النطاق الذي شنه التحالف منتصف أيار/مايو على الجنوب أودى بحياة أكثر من 600 من المقاتلين الأعداء منذ 10 تموز/يوليو.

وأعلن التحالف مقتل سبعة عناصر من طالبان الاثنين في اقليم برمال في ولاية باكتيكا. وتواجهت دورية للتحالف مع مجموعة من 45 " متطرفا" تقريبا هاجموها بالأسلحة الخفيفة والقذائف المضادة للدبابات قبل مغادرة المكان. وأصيب جندي في هذا الاشتباك إصابة طفيفة جدا.

وقتل سائق سيارة أجرة وجرح أربعة اشخاص في انفجار قنبلة يدوية على الطريق التي تربط العاصمة بباغرام على بعد 50 كيلومترا شمال كابل حيث تقع أهم قاعدة للجيش الأميركي في البلاد.

XS
SM
MD
LG