Accessibility links

logo-print

نصر الله: مهما توغلت إسرائيل فلن تمنعنا من إطلاق الصواريخ على شمال إسرائيل


وضع الأمين العام لحزب الله حسن نصر الله الحرب الإسرائيلية في لبنان في دائرة مشروع الشرق الأوسط الكبير الذي قال إن الولايات المتحدة تعمل على إرساء قواعده في المنطقة.
في كلمة مصورة بثها تلفزيون المنار التابع لحزب الله ونقلتها المحطات الإعلامية، توعد الأمين العام لحزب الله بالانتقال من حدود قصف حيفا إلى ما بعد حيفا.
وقال: "دخلنا في مرحلة جديدة من المواجهة، ولن يبقى حدود قصفنا في حدود حيفا مهما كانت ردات فعل قوات العدو على قصف حيفا، سوف ننتقل إلى مرحلة ما بعد حيفا. وإذا تطورت الأمور سوف نختار الزمان الذي ننتقل فيه إلى ما بعد ما بعد حيفا."
وقال نصر الله إن معركة حزب الله دخلت مرحلة جديدة من السلاح.
وإذ أكد أنه يرفض القبول بشروط مذلة، قال إن حزب الله منفتح على نقاش سياسي.
إلى ذلك، نفى نصر الله سقوط مدينة بنت جبيل الجنوبية التي أعلنت القوات الإسرائيلية في وقت سابق السيطرة عليها.
وأوضح الأمين العام لحزب الله أن الحزب ليس حزبا كلاسيكيا وهو يقوم بحرب عصابات ضد القوات الإسرائيلية.
وأشار إلى أن المهم في المعركة البرية هو إلحاق الخسائر في صفوف العدو.
وأكد: "مهما كان عمق التوغل الإسرائيلي فهو لن يستطيع منعنا من إطلاق الصواريخ على شمال إسرائيل."
واعتبر نصر الله أن جميع الموفدين خصوصا وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليسا رايس التي قامت بزيارة إلى لبنان أمس "أتوا فقط بتعليمات أميركية صهيونية ولم يطرحوا أي تسوية أو حل." وأكد أن الأسبوع المقبل أو الأيام العشرة القادمة ستكون حاسمة.
ودعا إلى المزيد من الحزم والوحدة."
وأوضح أن الهجوم الإسرائيلي لم يشن بسبب اسر حزب الله لجنديين إسرائيليين ولكنه كان مخططا له منذ أشهر وكان مقررا نهاية سبتمبر/أيلول أن بداية أكتوبر/تشرين الأول. وقال نصر الله: "اسر الجنديين افقد الصهاينة عنصرا مهما وهو عنصر المفاجأة."
وأضاف أن الهدف من الهجوم الإسرائيلي هو القضاء على جميع حركات المقاومة في المنطقة ثم عزل الدول التي تدعمها وفي هذه الحالة سوريا وإيران من اجل وضع لبنان تحت السيطرة الكاملة لأميركا وإسرائيل بهدف فرض شرق أوسط جديد والسيطرة على موارده.
وقال: "قدرنا هو أن نواجه هذا المخطط، نشن حربا لتحرير أراضينا التي لا تزال محتلة وأسرانا من السجون الإسرائيلية."
وختم بالقول: "إنها معركة من اجل السيادة والاستقلال."
XS
SM
MD
LG