Accessibility links

logo-print

مقتل صبي فلسطيني بنيران دبابة إسرائيلية في قطاع غزة قرب الحدود مع إسرائيل


قتل صبي فلسطيني بنيران دبابة إسرائيلية في قطاع غزة بالقرب من الحدود مع إسرائيل بحسب ما أفادت مصادر طبية.
وأفادت مصادر أمنية أن بشير أبو زاهر البالغ من العمر 14 عاما قتل بنيران دبابة إسرائيلية بعد أن انفجرت قنبلة بالقرب من السياج الحدودي جنوب شرق غزة.
وأضافت المصادر أن القوات الإسرائيلية كانت تجري عمليات أيضا بالقرب من بلدة عبسان جنوب القطاع.
وبهذا يصل عدد القتلى بين صفوف الفلسطينيين منذ أن بدأت إسرائيل حملتها العسكرية في غزة في الخامس في يوليو/تموز الحالي عقب اختطاف الجندي الإسرائيلي جلعاد شليط إلى 116 قتيل.
من جهة أخرى، توفي مسلح فلسطيني متأثرا بجراح أُصيب بها في وقت سابق هذا الشهر نتيجة غارة إسرائيلية استهدفت سيارة تقل عددا من الناشطين من منظمة الجهاد الإسلامي.
وكانت السيارة التي تقل عضو سرايا القدس البالغ من العمر 35 عاما قد أُصيبت على الطريق ما بين مدينة غزة ومخيم البريج في وقت سابق هذا الشهر.
وكانت حوالي 12 عربة تابعة للجيش الإسرائيلي قد اقتحمت مدينة رام الله مساء الثلاثاء كما أفاد مراسل وكالة الصحافة الفرنسية.
وذكرت الوكالة أن القوات الإسرائيلية حاصرت مبنى تابعا للأمن الوقائي.
على صعيد آخر، تبرع رئيس الوزراء الفلسطيني إسماعيل هنية الثلاثاء بأول راتب له لعائلة الطفلة الفلسطينية هديل غابن التي قتلت بنيران إسرائيلية في أبريل/نيسان الماضي.
وقال هنية في حديثه من أمام منزل العائلة في بيت لاهيا إنه قد وعد بهذا الأمر في السابق وإنه الآن يفي بوعده.
وأضاف هينة لدى تسليمه والد الطفلة ظرفا يحوي المبلغ، أن القضية ليست مسألة نقود لأن المبلغ متواضع لافتا إلى أنه حصل على نصف راتبه في إشارة إلى أن الموظفين تقاضوا جزءا من رواتبهم فقط.
وكانت هديل قد قتلت عندما أصابت قذيفة أطلقتها دبابة إسرائيلية على أحد المنازل في القطاع.
على الصعيد الإنساني، أكد مساعد الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية يان إيغلاند أن قصف إسرائيل محطة الكهرباء في غزة والبنية التحتية هو استخدام مفرط للقوة وله عواقب إنسانية وخيمة.
وقال بعد قيامه بجولة في غزة إن هذه المحطة أكثر أهمية بالنسبة للمستشفيات والصرف الصحي والمدنيين من أهميتها بالنسبة لعنصر في الجهاد الإسلامي أو حماس يحمل سلاحا على كتفه.
وأضاف أن هذا المسلح لا يحتاج للكهرباء مثلما تحتاج إليه سيدة تحاول الاعتناء بطفلها.
كما شدد في الوقت نفسه على أهمية وقف إطلاق الجماعات المسلحة الصواريخ على إسرائيل ووقف الغارات الإسرائيلية على قطاع غزة.
وقال إن على الأمم المتحدة يجب أن تجمع 250 مليون دولار كمساعدات إنسانية للأراضي الفلسطينية.
وأشار إلى أن المنظمة الدولية تتنبأ بحصول نقص في الأغذية وتفشي الفقر واحتمال وقوع كارثة إنسانية ما لم تحصل المنظمة على المزيد من المساعدة.
XS
SM
MD
LG