Accessibility links

عباس يندد بالتصعيد الإسرائيلي لافتا إلى خرقه لاتفاقيات جنيف


ندد الرئيس الفلسطيني محمود عباس الأربعاء بالتصعيد الإسرائيلي في غزة قائلا إنه عمل غير مقبول.
وأشار إلى أن إسرائيل تخرق بشكل واضح اتفاقيات جنيف الدولية باستهداف مناطق يقطنها مدنيون.
هذا ووصل عباس إلى العاصمة الجزائرية أول محطة في جولة له على بعض الدول العربية، وقال إن الهجوم الإسرائيلي على لبنان كارثة لا يمكن أن تحتمل.
وأضاف عباس: "ما نقبله هو دولة فلسطينية مستقلة بحدود 1967 وحل عادل ومتفق عليه حول مشكلة اللاجئين وبطبيعة الحال أن تكون القدس الشريف عاصمة الدولة الفلسطينية بالإضافة إلى قضية المستوطنات التي نعتبرها غير شرعية."
وقبل مغادرة العاصمة الأردنية، قال عباس إن زيارته تندرج في إطار التشاور الدائم مع الرئيس عبد العزيز بوتفليقة.
وكان عباس قد طالب أمس الثلاثاء في مؤتمر صحفي مشترك مع وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليسا رايس بوقف إطلاق النار في لبنان والأراضي الفلسطينية، وأكدت رايس أهمية إنهاء الأزمة في غزة.
من جهته، قلل إبراهيم أبو النجا رئيس لجنة المتابعة العليا للقوى الوطنية والإسلامية من احتمالات التوصل إلى اتفاق فلسطيني إسرائيلي حول تبادل الأسرى.
مراسلة "العالم الآن" في غزة ألفت حداد والتفاصيل:
XS
SM
MD
LG