Accessibility links

وفد من الاتحاد الأوروبي يجري مباحثات مع المسؤولين اللبنانيين في بيروت


أجرى وفد الاتحاد الأوروبي محادثات في بيروت مع المسؤولين اللبنانيين ورحب بتبني مجلس الوزراء ورقة العمل التي قدمها رئيس الوزراء فؤاد السنيورة إلى مؤتمر روما.
وحث الوفد الأطراف المعنية بالأزمة اللبنانية على الالتزام الفوري بوقف إطلاق النار ونشر السلام الشامل في المنطقة.
وشدد وزير الخارجية الفنلندية إيركي تيوميويا الذي يترأس الوفد بصفته ممثلا لرئاسة الاتحاد الأوروبي على أهمية الخروج من المأزق الراهن وضمان ممرات إنسانية آمنة كأولوية وهي حاجة ملحة للشعب اللبناني المحاصر والذي يعاني من أزمات تموينية وصحية وبيئية واجتماعية.
واعتبر الوزير الفنلندي أن البحث مع الجانب اللبناني لم يشمل تفاصيل الإفراج عن الجنديين الإسرائيليين الأسيرين كجزء من الخطة المقترحة لوقف إطلاق النار.
كما أكدت المفوضة الأوروبية للعلاقات الخارجية وسياسة الجوار الأوروبية بينيا فيريرو والدنر من جهتها السعي لمساعدة لبنان من الناحيتين الإنسانية والسياسية.
وقالت إن الوفد ناقش كل المسائل العالقة مع الحكومة اللبنانية معلنة في هذا السياق عن انعقاد جلسة استشارية طارئة الثلاثاء المقبل للمفوضية الأوروبية للبحث في سبل المساعدة المتوفرة على كل الأصعدة.
هذا وحث سفراء الاتحاد الأوروبي المعتمدون في بيروت المجتمع الدولي على العمل السريع على إلزام الأطراف في المنطقة بوقف فوري لإطلاق النار.
XS
SM
MD
LG