Accessibility links

عدم التنديد بقتل المراقبين الدوليين يصعب المهمة في جنوب لبنان


قال مارك مالوك براون نائب الأمين العام للأمم المتحدة إن معارضة الولايات المتحدة لأي تنديد بإسرائيل لقتلها أربعة من المراقبين الدوليين في جنوب لبنان جعلت مهمة تشكيل قوة متعددة الجنسيات لحفظ السلام في المنطقة أكثر صعوبة.

وأضاف في تصريح لهيئة الإذاعة البريطانية أن حفظ السلام مهمة خطيرة وان مقتل أي فرد من المراقبين الدوليين ليس حدثا بسيطا يقابل بعدم مبالاة.

وقال نائب الأمين العام للأمم المتحدة انه ينبغي على واشنطن أن تفكر بعمق في هذا الأمر.

وأضاف انه إذا أرادت أن تشكل قوة اكبر لحفظ السلام وان ترسلها إلى منطقة خطرة في جنوب لبنان ، فانه ينبغي عليها أن تدرك أن الدول التي ستساهم في تلك القوة تتوقع أن يضع مجلس الأمن الدولي كامل ثقله السياسي خلفها.

وكان مجلس الأمن قد اصدر بيانا عقب مقتل المراقبين الدوليين الأربعة اخف لهجة بكثير من البيان الأصلي، اكتفى فيه بالإعراب عن شعور بالصدمة والاستياء لمقتلهم. وقد اضطر المجلس إلى إجازة الصيغة المخففة بسبب معارضة الولايات تحميل إسرائيل بصورة مباشرة أو غير مباشرة مسؤولية الهجوم الذي أدى إلى مقتلهم.

ومن ناحية أخرى أصيب جنديان هنديان من المراقبين الدوليين في جنوب لبنان بجروح السبت بعد أن تعرض مركزهما لغارة جوية إسرائيلية.
XS
SM
MD
LG