Accessibility links

السنيورة يرفض الاعتذار الإسرائيلي عن مجزرة قانا ويطالب واشنطن بالضغط على تل أبيب


رفض رئيس الحكومة اللبنانية فؤاد السنيورة أمس اعتذار إسرائيل عن مجزرة بلدة قانا بجنوب لبنان حيث قتل أكثر من 50 مدنيا لبنانيا بفعل القصف الإسرائيلي.
كما دحض السنيورة اتهامات إسرائيل بأن حزب الله كان يستعمل هذه القرية كقاعدة لإطلاق الصواريخ على إسرائيل.
ونفى السنيورة أن يكون حزب الله قد أطلق صواريخ على إسرائيل من قانا كما يزعم الجيش الإسرائيلي الذي نشر شريطا بهذا الخصوص، معتبرا أن شريط الفيديو مركب ومشيرا إلى أنه مع التكنولوجيا الحالية يمكن صنع أي شيء.
وقال السنيورة إنه يتوجب على الإدارة الأميركية أن تمارس المزيد من الضغط على الحكومة الإسرائيلية، مضيفا أن ما تم القيام به حتى الآن غير كاف.
وأضاف رئيس الوزراء اللبناني أنه إذا كان حزب الله غولا كما تسميه إسرائيل، فإن إسرائيل هي التي خلقت هذا الغول بسبب تصلبها واستمرارها في احتلال الأراضي العربية .
كما رفض السنيورة إدانة حزب الله قائلا إن حزب الله له عقيدته ومبادئه ونحن نشاطره بعضها وليس جميعها ولكن المهم أن هدف حزب الله هو تحرير الأراضي اللبنانية التي تحتلها إسرائيل.
XS
SM
MD
LG