Accessibility links

logo-print

إسرائيل تتهم سوريا وإيران بعدم القيام بدور إيجابي في أي محادثات سلام


اتهم دانيال سيمان المتحدث باسم الحكومة الإسرائيلية سوريا وإيران بعرقلة جميع الجهود الرامية لتحقيق السلام في الشرق الأوسط. وقال لــ"العالم الآن":
"لم تقم هاتان الدولتان في أي يوم من الأيام بدور إيجابي في أي محادثات للسلام. بل على النقيض من ذلك كانتا في جميع الأحوال التي مررنا بها منذ محادثات أوسلو عام 1993 تساندان الهجمات الانتحارية وعمليات القتل وانتهاكات حزب الله والهجمات الصاروخية، والعملية الأخيرة التي انتهت باختطاف الجنديين الإسرائيليين".
وقال سيمان إن القوات الإسرائيلية بذلت كل جهد ممكن لحمل المدنيين على مغادرة الجنوب، ووزعت عليهم المنشورات التي تحثهم على المغادرة، وأضاف:
"لدينا أدلة وبينات على أن حزب الله أجبر المدنيين بالقوة على البقاء في بعض المناطق وعرَّض حياتهم للخطر بإطلاق الصواريخ من مناطقهم لاستدراج إسرائيل للرد على إطلاق النار وإيقاع ضحايا بين المدنيين".
وأوضح سيمان أن ما يهم إسرائيل في المقام الأول هو توفير الحماية لمواطنيها:
"هدفنا واضح وهو حماية شمال إسرائيل، والدفاع عن حقنا في تقرير مصيرنا ضمن الحدود التي منحتها لنا الأمم المتحدة عام 1948".
XS
SM
MD
LG