Accessibility links

logo-print

المحكمة العليا الإسرائيلية توافق على السماح ليهود متشددين بدخول المسجد الأقصى


وافقت المحكمة العليا في إسرائيل الاثنين على طلب مثير للجدل تقدم به نشطاء في اليمين اليهودي المتشدد يسمح لهم بدخول المسجد الأقصى ثالث الأماكن المقدسة لدى المسلمين والذي يسميه اليهود بجبل الهيكل.

يأتي هذا القرار على الرغم من تحذيرات الشرطة الإسرائيلية من أن تؤدي الزيارة التي يعتزم القيام بها الخميس إلى إشعال أعمال شغب في إسرائيل والأراضي الفلسطينية المحتلة.

وكانت جماعة يهودية تسمى أمناء جبل الهيكل قد تقدمت بطلب إلى المحكمة العليا للسماح لهم بإحياء ذكرى تدمير الهيكل الذي يقولون إنه دمر عام 70 قبل الميلاد.

غير أن المحكمة رفضت السماح لزعيم الجماعة غيرشون سولمون من الاقتراب من المسجد الأقصى أو الحائط الغربي القريب منه.

كما أمرت المحكمة بعدم السماح لأعضاء الجماعة التي لا يزيد عدد أعضائها عن بضع عشرات من حمل لافتات أو القيام بأي أعمال استفزازية.

وذكر متحدث باسم الشرطة الإسرائيلية لوكالة الصحافة الفرنسية أنه لن يسمح للجماعة بالصلاة داخل باحة الحرم القدسي أو الدخول إليه إلا في الوقت المحدد للزيارة.

جدير بالذكر أن قرارا مماثلا أصدرته المحكمة في يوليو/تموز عام 2001 تسبب بوقوع اشتباكات دموية في المسجد الأقصى وأسفرت عن إصابة 15 شرطيا إسرائيليا و18 فلسطينيا.
XS
SM
MD
LG