Accessibility links

ماليزيا تطالب بإفساح المجال للعالم الإسلامي للقيام بدوره في إنهاء النزاع في لبنان


قالت وزارة خارجية ماليزيا إن وزراء خارجية منظمة المؤتمر الإسلامي يعتزمون حث الأمم المتحدة على المطالبة بوقف فوري وغير مشروط لإطلاق النار، وأن تضم قوات حفظ السلام الدولية قوات من دول إسلامية. ومن المقرر أن تَصدر تلك الدعوة خلال الاجتماع الطارئ الذي يعقده وزراء خارجية المنظمة في ماليزيا غدا.
وقال وزير خارجية ماليزيا، سيد حميد البار الذي يرأس الاجتماع إنه يتعين إفساح المجال أمام العالم الإسلامي للقيام بدوره في إنهاء النزاع الدائر في لبنان.
" أعتقد أنه سيكون من الخطأ دعوة دول الشرق الأوسط فقط عندما تكون هناك الرغبة في حل قضية الشرق الأوسط، بل ينبغي إشراك منظمة المؤتمر الإسلامي، وأعتقد أنه يجب أن يكون هناك دور لبعض أعضاء المنظمة".
ويأتي ذلك في الوقت الذي حمّل فيه رئيس وزراء ماليزيا السابق مهاتير محمد الولايات المتحدة وبعض الحكومات الأوروبية مسؤولية العنف الدائر في الشرق الأوسط بسبب ما وصفه بدعمها الكامل والأعمى لإسرائيل.
XS
SM
MD
LG