Accessibility links

logo-print

العاهل الأردني يؤكد على ضرورة بلورة موقف عربي موحد للتعامل مع الأزمة اللبنانية

  • Nasser Munir

أكد العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني خلال لقائه الأمين العام للجامعة العربية عمرو موسى في عمان الخميس دعوة الأردن المتواصلة منذ اندلاع الأزمة الراهنة في لبنان لصياغة موقف عربي موحد وصولاً إلى وقف فوري لإطلاق النار يجنب الشعب اللبناني المزيد من القتال والدمار.
وقال الملك عبد الله أن تدهور الأوضاع الناجم عن استمرار العدوان الإسرائيلي على المدن والقرى اللبنانية قد أدى إلى خلق مأساة حقيقية للشعب اللبناني.
وقال العاهل الأردني في مقابلة مع عدد من الصحف الأردنية إنه يتعين على المجتمع الدولي أن يواجه مسؤولياته الأخلاقية والسياسية وأن يضع حداً للحرب الهمجية التي تشنها إسرائيل في لبنان .

من جانبه أشار موسى إلى التحركات التي تقوم بها الجامعة العربية على جميع الصعد لوقف إراقة دماء الأبرياء وتدمير البنية التحتية اللبنانية. وتأتي زيارة موسى للأردن في إطار جولة تشمل أيضاً سوريا ولبنان والسعودية.
كما تركزت مباحثات عمرو موسى مع رئيس الوزراء الأردني معروف البخيت على تطورات الاوضاع على الساحة اللبنانية والجهود المبذولة للتوصل إلى وقف فوري لإطلاق النار، بالإضافة إلى اتصالات الاردن والجامعة العربية لاستضافة مؤتمر القيادات الدينية العراقية.
وأكد موسى أن الجهود والتحركات العربية بشأن وقف النزيف في لبنان لا تزال تصطدم بالوضع في مجلس الأمن الدولي وبتردده وبحالة الشلل التي أصابته حيال وقف إطلاق النار ووقف عدوان إسرائيل على الأراضي اللبنانية.

من جانبه أطلع رئيس الوزراء الأردني الأمين العام للجامعة العربية على الجهود الديبلوماسية الأردنية بهدف الوصول إلى وقف فوري لإطلاق النار في لبنان.
XS
SM
MD
LG