Accessibility links

logo-print

سترو يدين الممارسات الإسرائيلية في لبنان وبلير يتعرض لانتقادات متصاعدة


أدان وزير الخارجية البريطاني السابق جاك سترو الممارسات الإسرائيلية معتبرا انها غير متكافئة.
وفيما تتوالى الانتقادات لرئيس الوزراء البريطاني توني بلير بسبب موقفه من الصراع الدائر في لبنان بين إسرائيل وحزب الله، أكد وزير العمل وشؤون التقاعد جون هاتون في محاولة للتخفيف من حدة الانتقادات، أن بلير يبذل جهودا حثيثة لإحلال السلام في الشرق الأوسط.
وقال هاتون لراديو "بي بي سي" إن الأمر يحتاج إلى أكثر من كلمات منددة للشروع في عملية بناء السلام والأمن في المنطقة.
هذا وتشهد العاصمة البريطانية السبت مظاهرة منددة بالحرب في لبنان يشارك فيها ألاف المتظاهرين، وتطالب بالوقف الفوري لإطلاق النار.
ويعتزم المتظاهرون التوجه إلى مكتب رئيس الوزراء البريطاني في داوننغ ستريت حاملين أحذية أطفال وأكفانا تعبيرا عن غضبهم من سقوط مدنيين في الصراع بين إسرائيل وحزب الله.
وقال متحدث باسم ائتلاف "أوقفوا الحرب" الذي نظم المظاهرة، إنها تخليد لذكرى مئات القتلى اللبنانيين.
وطالبت المجموعة بلير بالتخلي عن موقفه المعارض لوقف إطلاق النار.
هذا فيما يعتزم آخرون التظاهر أمام السفارة الأميركية في لندن وأمام مبان حكومية والبرلمان.
وأعلنت مجموعة "المبادرة البريطانية المسلمة" المساندة للمظاهرة أنها تريد أن توجه رسالة إلى بلير مفادها أن موقفه مناقض للمبادئ البريطانية وتضر بمواقف بلاده الدولية.
فيما اعتبر مجلس المسلمين في بريطانيا على لسان أمينه العام محمد عبد الباري أنه يتحتم على البرلمان أن يقطع عطلته الصيفية لمناقشة الأزمة في لبنان.
وتنطلق السبت أمام السفارة الأميركية في فيينا مظاهرة منددة بالحملة العسكرية الإسرائيلية المستمرة في لبنان.
مراسل "العالم الآن" في فيينا نوار علي والتفاصيل:
XS
SM
MD
LG