Accessibility links

لاريجاني :إيران قد ترد بقوة على أي قرار للأمم المتحدة لوقف برنامجها النووي




قال رئيس الوفد الإيراني في المفاوضات المتعلقة بالملف النووي الإيراني علي لاريجاني إن بلاده قد ترد بقوة على قرار للأمم المتحدة يسعى لتعليق برنامج طهران النووي بحلول 31 أغسطس/آب الجاري.
وقال لاريجاني في حديث صحفي إن هناك محاولات للضغط على إيران مؤكدا أن تلك المحاولات لن تجدي نفعا وأنها قد تؤدي عوضا عن ذلك إلى ردة فعل عكسية من قبل إيران .
وكان مجلس الأمن الدولي قد تبنى الأسبوع الماضي قرارا يطلب من إيران وقف تخصيب اليورانيوم وكل النشاطات النووية الحساسة بحلول نهاية الشهر الجاري غير أن الرئيس الإيراني أكد أن طهران لن تذعن للغة التهديد والقوة.
ونقلت وكالة الأنباء الفرنسية عن لاريجاني قوله الأحد إن بلاده لن توقف عمليات تخصيب اليورانيوم على الرغم من دعوة الأمم المتحدة وقف نشاطات إيران النووية الحساسة. وقال إن نشاطاتنا تحترم معاهدة حظر إنتشار الأسلحة النووية، لذا فإننا لن نقبل أي وقف لعمليات تخصيب اليورانيوم.
وقال عليهم أن يعلموا أن مثل هذه القرارات لن تؤثر على سعي الإيرانيين على حقوقهم النووية التي نصت عليها معاهدة حظر إنتشار الأسلحة النووية.
مما يذكر أن الولايات المتحدة تتهم إيران بمحاولة امتلاك سلاح نووي، إلا أن طهران تصر على أن الهدف من برنامجها النووي هو إنتاج طاقة نووية للأغراض السلمية.
XS
SM
MD
LG