Accessibility links

logo-print

بوش يتحدث حول الجهود المبذولة لحل الأزمة اللبنانية


أعلن البيت الأبيض أن الرئيس جورج بوش سيتحدث الاثنين في مزرعته في كراوفورد عن الجهود الديبلوماسية المبذولة لمعالجة الأزمة في الشرق الأوسط.

وسيتكلم الرئيس بوش في حضور وزيرة الخارجية كوندوليسا رايس التي توجهت السبت إلى كراوفورد لمناقشة سبل وضع حد للنزاع بين إسرائيل وحزب الله.

ومن المقرر أن يدعو بوش مجلس الأمن الدولي إلى الموافقة على مشروع القرار الذي قدمته فرنسا والولايات المتحدة والداعي إلى وقف كامل للأعمال الحربية على أساس وقف فوري لجميع هجمات حزب الله وجميع العمليات العسكرية التي تنفذها إسرائيل.

وفي السياق ذاته، اتسم رد الفعل الإسرائيلي بالفتور وكذلك اللبناني على مسودة مشروع قرار أمام مجلس الأمن يدعو إلى وقف للأعمال العدائية بين إسرائيل وحزب الله في لبنان.
ويبحث المجلس القرار المقترح الذي سيليه قرار آخر يتعلق بتشكيل قوة متعددة الجنسيات للمساعدة في الحفاظ على الأمن.

وفي مقابلة أجرتها معه شبكة تليفزيون CNN أعرب ستيفن هادلي مستشار البيت الأبيض للأمن القومي عن الأمل في إمكانية اصدر القرار في غضون أيام وليس أسابيع.
"نأمل في إجراء التصويت الاثنين أو صباح الثلاثاء لأننا نريد إصدار القرار باعتباره خطوة أولى نحو وقف أعمال العنف والتحرك بسرعة نحو استصدار القرار الثاني الذي يدعو الجيش اللبناني إلى التحرك جنوبا بدعم من قوة دولية متعددة الجنسيات".

كما تحدث مستشار الأمن القومي الأميركي في المقابلة التليفزيونية عن العملية التي يشهدها مجلس الأمن.
"إنها عملية من شقين تستهدف تخفيف حدة العنف وإفساح المجال لنشر قو متعددة الجنسيات، ومن ثم التحرك صوب إصدار القرار الثاني والذي نأمل أن يكون وقفا ثابتا لإطلاق النار في هذا الصراع".
XS
SM
MD
LG