Accessibility links

بوش: الولايات المتحدة لا تزال في حالة حرب ضد الإرهاب


اعتبر الرئيس جورج بوش الخميس أن إحباط مخطط تفجير الطائرات التي كانت متوجهة من لندن إلى الولايات المتحدة يذكر بأن بريطانيا والولايات المتحدة لا تزالان في حالة حرب ضد الإرهاب.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن بوش قوله: "إن مشروع الهجمات الإرهابية هذا هو تذكير نموذجي بأن هذه الأمة في حالة حرب مع الفاشيين الإسلاميين".

واعتبر بوش أن من الخطأ الاعتقاد أن التهديد غير موجود في الولايات المتحدة، موجها رسالة إلى منتقدي سياسته المتعلقة بالحرب على الإرهاب، وهو موضوع سيكون محوريا في حملة الانتخابات التشريعية المقبلة في تشرين الثاني/نوفمبر.

وأضاف في تصريح مقتضب أدلى به لدى ترجله من الطائرة الرئاسية:
" على الأميركيين أن يدركوا أننا نعيش في عالم خطير، بيد أن حكومتنا ستقوم بكل ما في وسعها لحماية الناس من هذه الأخطار".

وأكد بوش الذي أحيط علما بالمخطط الإرهابي على الأقل منذ الأحد الفائت بحسب البيت الأبيض، أن التعاون مع البريطانيين وبين الوكالات الأميركية كان "ممتازا".

وقال: "هذا البلد أكثر سلامة مما كان عليه قبل 11 أيلول/سبتمبر، لقد اتخذنا تدابير عدة لحماية الأميركيين لكننا لسنا طبعا في وضع أمني مثالي لأن ثمة دائما اناسا يتآمرون لإلحاق الضرر بنا بسبب ما نؤمن به".


من جهة أخرى، نقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن مسؤول أمني باكستاني كبير قوله إن أجهزة الاستخبارات الباكستانية ساعدت بريطانيا على إحباط الخطة التي كانت تهدف إلى تفجير طائرات متوجهة إلى الولايات المتحدة.

XS
SM
MD
LG