Accessibility links

logo-print

المشهداني يندد بالتفجير الانتحاري أمام ضريح الإمام علي في النجف


ندد رئيس البرلمان العراقي محمود المشهداني بالتفجير الانتحاري الذي وقع اليوم أمام ضريح الإمام علي بالنجف وأسفر عن مقتل العشرات.
وحذر المشهداني مما وصفه بالمخططات الرامية إلى إشاعة الفوضى والفتنة الطائفية.
وكانت جماعة سنية غير معروفة من قبل تطلق على نفسها اسم جماعة جند الصحابة قد تبنت مسؤولية الهجوم الانتحاري الذي وقع قرب ضريح الإمام علي في النجف الخميس، وأسفر عن سقوط 35 قتيلا و122 جريحا.
وجاء في بيان نشرته الجماعة على شبكة الانترنت أن الهجوم نفذ في عقر دار من وصفهم بالروافض الحاقدين، ودعاهم إلى الكف عن قتل العزل من أهل السنة.
وكان انتحاري يرتدي حزاما ناسفا قد فجر نفسه وسط سوق كبيرة في مدينة النجف على مقربة من ضريح الإمام علي بن أبي طالب رضي الله عنه.
ومن ناحية أخرى قالت مصادر أمنية عراقية إن 19 شخصا آخر قتلوا الخميس في هجمات متفرقة في العراق الخميس.
XS
SM
MD
LG