Accessibility links

الجيش الجزائري يستعد لمرحلة ما بعد انتهاء العمل بقانون السلم والمصالحة الوطنية


يستعد الجيش الجزائري لمواجهة الوضع الداخلي في البلاد بعد خمسة عشر يوما، وهو موعد انتهاء العمل بقانون السلم والمصالحة الوطنية، الذي يلزم الجماعات المسلحة بالقاء السلاح قبل الموعد المذكور.

مراسل "العالم الآن" في الجزائر هيثم رباني و التفاصيل :
XS
SM
MD
LG