Accessibility links

البيت الأبيض يقول إن المنتصر الحقيقي في الحرب اللبنانية هو الجهود الديبلوماسية الدولية


أعرب المتحدث باسم البيت الأبيض توني سنو عن أمل الولايات المتحدة في استمرار وقف العمليات العدائية بين إسرائيل وحزب الله.

وقال إن المنتصر الحقيقي في الحرب التي استمرت شهرا كاملا هو الجهود الديبلوماسية الدولية التي أسفرت عن إصدار قرار من مجلس الأمن. وقال:
"نأمل في أن يكون الشعب اللبناني هو المنتصر الحقيقي كي يحظى بنظام تحدد فيه رغبة الشعب سياسات الحكومة، ولا يشعر بالقلق من أن يكون لحزب الله سياسته الخارجية الخاصة أو أن تكون لديه القدرة على شن الحروب على الدول المجاورة".

وقال سنو إن الولايات المتحدة تعمل على أن تشمل مهمة القوات الدولية تطبيق القرار الدولي 1559 الذي يدعو إلى نزع أسلحة جميع الميليشيات المسلحة بما فيها حزب الله، بالإضافة إلى مراقبة الحدود الشمالية للبنان لضمان عدم تزويد الحزب بالأسلحة من الدول المجاورة.

ونفى سنو وجود أي مخطط مسبق بين واشنطن وتل أبيب بشأن ضرب حزب الله. وقال:
"لا، لقد كانت هناك العديد من التكهنات بأن الولايات المتحدة تشارك في تنسيق وتعاون عسكري مع إسرائيل، والأمر ليس كذلك".

كما نفى سنو صحة الإدعاءات التي تواترت بأن سبب تأخر إصدار قرار مجلس الأمن هو محاولة الولايات المتحدة منح إسرائيل الوقت الكافي لضرب حزب الله. وقال:
"لم يكن الأمر كذلك، إذا إطلعنا على الجهود الديبلوماسية التي بذلت الأسبوع الماضي لاكتشفنا أننا كنا نبذل جهودا مكثفة لإصدار قرار في أسرع وقت ممكن، والرد على تلك الإدعاءات هو لم يمكن الأمر كذلك."
XS
SM
MD
LG