Accessibility links

أنباء عن اقتراح مصري جديد لإطلاق سراح الجندي الإسرائيلي الأسير في غزة


أعلن مسؤولون في حركة حماس الثلاثاء أن وسطاء مصريون عرضوا على الحركة وفصائل مسلحة أخرى اقتراحا جديدا يقضي بإطلاق سراح 600 أسير فلسطيني مقابل الإفراج عن الجندي الإسرائيلي الذي أسرته حماس منذ شهر ونصف.

ونقلت وكالة رويترز للأنباء عن مصدر مقرب من المفاوضات أن الاقتراح يتضمن تسليم الجندي الإسرائيلي الأسير جلعاد شاليت إلى السلطات المصرية مقابل إفراج إسرائيل عن 600 أسير فلسطيني من ضمنهم نساء وأطفال، على أن يتم الإفراج في وقت لاحق عن مجموعة من الأسرى الفلسطينيين الذين قضوا فترات اعتقال طويلة.

هذا وقد رفض وقال سامي أبو زهري المتحدث باسم حماس لرويترز مناقشه فحوى الاقتراح وقال في حديث لوكالة رويترز:
"العرض قدم عن طريق الإخوة في الوفد الأمني المصري خلال الأيام القليلة الماضية ولكن من المبكر الحديث عن تفاصيل هذا العرض."

وأضاف: "هناك تجدد في العروض المقدمة للحركة فيما يتعلق بقضية الجندي الأسير ولكن حتى هذه اللحظة لم يتم التوصل إلى شيء محدد."

وتابع أن الفصائل لن تتراجع عن مطالبها بشأن إطلاق سراح السجناء الفلسطينيين مقابل شاليت.

وفي السياق نفسه، قال مصدر فلسطيني إن الرئيس محمود عباس بدأ اجتماعا الثلاثاء مع رئيس الوزراء إسماعيل هنية في مقر الرئاسة في غزة للبحث في الأوضاع الداخلية في الأراضي الفلسطينية فضلا عن قضية الجندي الإسرائيلي المختطف.

وقال المصدر إن أبو مازن وهنية باشرا صباح الثلاثاء اجتماعا في مقر الرئاسة لبحث آخر تطورات الأوضاع التي تشهدها الساحة الفلسطينية في الوقت الراهن والأزمة التي تمر بها السلطة الفلسطينية إضافة إلى عمل الوزارات والجهود المبذولة من أجل تأمين الرواتب لموظفي القطاع العام في السلطة الفلسطينية.

وأوضح أن المشاورات تتناول كل الموضوعات بما فيها موضوع أزمة الجندي الإسرائيلي الذي خطفته ثلاث مجموعات فلسطينية في 25 يونيو/حزيران الماضي.
XS
SM
MD
LG