Accessibility links

يوفنتوس يسعى للعودة إلى الدرجة الأولى


قال محامي نادي يوفنتوس الإيطالي شيزاري زاكوني إن النادي يعتزم التماس إعادته إلى الدرجة الأولى خلال جلسة استماع اللجنة الأولمبية المحلية إلى اسئناف قرار إنزاله إلى الدرجة الثانية الجمعة، وذلك أسوة بالأندية الثلاثة الأخرى المتورطة بفضيحة التلاعب بنتائج الدوري.
وأكد زاكوني لوكالة الصحافة الفرنسية أن يوفنتوس يريد أن يعامل نفس المعاملة التي حصل عليها كل من ميلان ولاتسيو وفيورنتينا، مضيفا: "نريد إعادتنا إلى الدرجة الاولى ولن نكتفي بالبقاء في الدرجة الثانية مع تخفيف عقوبة حسم النقاط من رصيد الفريق للموسم المقبل".
وأعرب زاكوني عن أمله في أن يكون بحوزة ممثلي الاتحاد الإيطالي عرضا جديدا يمكن التباحث حوله. إلا أنه أشار إلى أن الاتحاد الإيطالي لا يعتزم تغيير القرار، مؤكدا على اللجوء إلى محكمة التحكيم التابعة للجنة الأولمبية الايطالية.
وكانت محكمة الانضباط في الاتحاد الإيطالي أصدرت حكما بانزال يوفنتوس إلى الدرجة الثانية مع حسم ثلاثين نقطة من رصيده لموسم 2006-2007، لكنه استأنف القرار وخفضت محكمة الاستئناف العقوبة بالتالي إلى 17 نقطة مع ابقائه في الدرجة الثانية.
فيما قررت المحكمة إبقاء فرق ميلان وفيورنتينا ولاتسيو المتورطة بهذه الفضيحة في الدرجة الأولى مع خصم 8 و19 و11 نقطة من رصيد كل منها على التوالي.
وأشار زاكوني إلى أن يوفنتوس لم يقرر حتى الآن ما إذا كان سيلجأ لاحقا إلى القضاء العادي من خلال وضع قضيته في تصرف المحكمة الإدارية.
XS
SM
MD
LG