Accessibility links

logo-print

إسرائيل تقول إن غارة الكوماندوز على سهل البقاع كانت دفاعية


قالت اسرائيل إن الغارة التي شنتها قوات الكوماندوز التابعة لها السبت في سهل البقاع الشرقي للبنان كانت دفاعية واستهدفت تعطيل إمدادات الأسلحة إلى مقاتلي حزب الله من سوريا وايران.
واوضح متحدث باسم الجيش الاسرائيلي إن العملية كانت تهدف إلى منع تسليم أسلحة من ايران وسوريا إلى حزب الله مؤكدا أن العملية حققت أهدافها بشكل كامل.
غير أن الاذاعة العامة الاسرائيلية ذكرت أن عناصر الكوماندوز ربما كانوا يسعون لتحرير الجنديْين الاسرائيليين المحتجزين من قبل حزب الله مشيرة إلى ان العملية تمت بضوء اخضر من رئيس الوزراء الاسرائيلي ايهود اولمرت ووزير الدفاع عمير بيريتس.

هذا وقد إنتقد الأمين العام للامم المتحدة كوفي عنان الغارة ووصفها بأنها انتهاك لوقف العمليات الحربية ونقل الى رئيس الوزراء الاسرائيلي ايهود اولمرت احتجاج لبنان على تلك العملية الاسرائيلية.
وطبقا لما قالته الاذاعة الاسرائيلية فان أولمرت أجاب عنان بأن العملية كانت تهدف إلى منع ايصال السلاح إلى حزب الله، وانها لا تشكل انتهاكا للقرار الدولي.
XS
SM
MD
LG