Accessibility links

القوات الأميركية تستولي على مخزون ضخم من الأسلحة في بغداد


قال متحدث عسكري إن القوات الأميركية التي تقوم بعملية واسعة النطاق في العاصمة العراقية بغداد التي تسودها أعمال عنف إستولت على مخزون ضخم من أسلحة الإرهابيين كما إعتقلت إثنين من المشتبه بهم.
وقالت وكالة الأنباء الفرنسية إن القوة الأميركية التي نقلت إلى بغداد لوقف أعمال العنف الطائفية في العاصمة بعد أن أكملت مهمة لها في مناطق أخرى من العراق دامت 12 شهرا عثرت على مستودع الأسلحة خلال عملية بحث قامت فيها منطقتي الغزالية ونور.
كما أغارت القوات على مستودع في المنطقة الغربية من العاصمة ومعظم سكانها من السنة واستولت على 580 قذيفة هاون و 39000 طلقة و 100 قذيفة صاروخية و 270 صاروخ ولغمين أرضيين وعدد من الأسلحة الرشاشة.
وقال البيان إن القوات عثرت أيضا على معدات لصنع متفجرات.
وقد تمكنت هذه القوات التي إنضمت إلى "عملية معا إلى الأمام"من إعتقال 54 من المشتبه في أنهم من الأرهابيين كما فتشت أكثر من 23000 مبنى بما في ذلك 21 مسجدا واستولت على 326 قطعة سلاح غير مرخصة.
وكانت هذه العملية الأمنية قد بدأت في 9 من يوليو/تموز بقوة مشكلة مما يقرب من 30000 من القوات العراقية والأميركية تقوم بأعمال الدورية في شوارع العاصمة من أجل إعادة الأمن والإستقرار إلى بغداد التي تشهد مقتل العشرات يوميا نتيجة أعمال عنف طائفية وهجمات أخرى يشنها مسلحون.
XS
SM
MD
LG