Accessibility links

بوش:القوات الأميركية في العراق تحقق المزيد من الأمن للأميركيين والشرق الأوسط يمر بلحظة حاسمة


قال الرئيس بوش ان القوات الاميركية في العراق تحقق المزيد من الامن للاميركيين لكن المعارضة الديمقراطية ترى ان الوقت حان للشروع في اعادة تلك القوات الى الوطن.
واشار الرئيس الى ان الشرق الاوسط يمر بلحظة حاسمة حيث تختار شعوبها بين الديمقراطية والتطرف وشدد على ان اميركا ستدحر الارهاب عن طريق دعم الديمقراطيات الناشئة في كل من لبنان والعراق. وقال:
" ان الطريق امامنا صعب وسوف يتطلب مزيدا من العزم والتضحيات - لكن أمن اميركا رهن بتقدم الحرية وازدهارها في تلك المناطق المضطربة."
وقال الرئيس الاميركي انه مصمم على ابقاء القوات الاميركية في العراق مشيرا إلى أن من الافضل محاربة الارهاب في الخارج بدلا من التصدي له داخل الوطن.
وعلى الصعيد الديمقراطي دعا جو سيستاك المرشح لخوض انتخابات الكونغرس إلى انتهاج أسلوب جديد فيما يتصل بالامن الاميركي قائلا إنه يتعين الشروع في سحب القوات الامريكية من العراق والاعداد على نحو افضل لمواجهة التحديات الامنية حول العالم. وقال:

"يجب أن يصبح الزعماء العراقيون مسؤولين عن وطنهم بانفسهم - يتعين عليهم ان يحققوا التسوية السياسية لوقف الحرب الاهلية واشاعة الاستقرار - ومن غير الممكن ان نحقق تلك الاهداف بدلا منهم."
لكن الرئيس بوش يقول إن حكومته تحمي أميركا من خلال العمل الدائب على منع هجمات الارهابيين الذين أكد على أنهم لا يزالون مصممين على ازهاق ارواح الابرياء باعداد كبيرة.
XS
SM
MD
LG