Accessibility links

المالكي يطالب حكومة إقليم كردستان بتسليم الهاشمي إلى القضاء


طالب رئيس الوزراء نوري المالكي حكومة إقليم كردستان بتسليم نائب رئيس الجمهورية طارق الهاشمي إلى السلطات القضائية، وقال إنه لن يسمح لنفسه أو لأي شخص آخر بالمساومة على دماء العراقيين.

وقال المالكي في مؤتمر صحفي عقده في بغداد الأربعاء إن الوضع سيزداد تعقيدا في حال رفضت السلطات في كردستان تسليم الهاشمي أو أتاحت له فرصة الهرب أو السفر إلى الخارج.

وأوضح المالكي أن الحكومة وفرت محاكمة عادلة لرئيس النظام السابق صدام حسين، وأنها ستوفر مسلتزمات محاكمة عادلة للهاشمي.

في شأن آخر، انتقد رئيس الوزراء موقف نائبه صالح المطلك، وقال "إن القضية ليست قضية تصريحات"، واتهم أعضاء العراقية بتجاوز "حدود اللياقات السياسية"، موضحا أنه رفع وبموجب الدستور ورقة إلى مجلس النواب تدعو إلى اختيار نائب كفوء يتحمل مسؤولية منصبه، حسب قوله.

وهدد المالكي في المؤتمر الصحفي بإقالة وزراء قائمة العراقية في حال استمرت مقاطعتهم لجلسات مجلس الوزراء، وقال إن الوزير يعتبر مستقيلا حسب الدستور إذا استمر بمقاطعة جلسات مجلس الوزراء.

وألمح رئيس الوزراء إلى إمكانية تشكيل حكومة أغلبية سياسية إذا فشلت جهود إنهاء الأزمة السياسية. إلا أنه عاد ليقول إن اجتماع قادة الكتل السياسية الذي دعت إليه الحكومة كفيل بحل الخلافات بين الفرقاء السياسيين، مشيدا في الوقت نفسه بالمبادرات التي أطلقتها قوى سياسية لحل الأزمة الراهنة.
XS
SM
MD
LG