Accessibility links

1800 قتيل حصيلة العمليات العسكرية في أفغانستان هذا العام


أعلن مسؤولون أفغان أن عدد ضحايا العمليات العسكرية بلغ هذا العام 1800 شخص من بينهم 100 جندي من القوات الأجنبية.
وقال الكولونيل توم كولنز المتحدث باسم القوات الأميركية إن الطرق التي يتبعها المسلحون لشن هجماتهم متعددة، لكنهم يجمعون على هدف واحد.
وأضاف: "تشترك تلك الجماعات في هدف واحد. فهي جميعا ضد حكومة أفغانستان والمجتمع الدولي بشكل عام، لأننا نهدد شبكاتها الإرهابية."
ولفت المتحدث إلى أن الإيديولوجية المتطرفة هي التي تدفع طالبان إلى القتال، مع الإشارة إلى وجود دلائل تشير إلى أن اندفاع هؤلاء يتعلق بأسباب الفقر لا بسبب العقيدة.
وقال: "لسوء الحظ، فان طالبان تتحرك داخل القرى وتوظف الشبان العاطلين عن العمل في صفوفها، ممن لا تحركهم أسباب عقائدية، لكن حاجتهم للعمل تدفعهم إلى الانضمام إلى طالبان."
XS
SM
MD
LG