Accessibility links

logo-print

منظمة العفو تنتقد إسرائيل وتتهمها بشن هجمات متعمدة وعشوائية ضد أهداف مدنية لبنانية


وجهت منظمة العفو الدولية انتقادات واسعة للحكومة الإسرائيلية بسبب ما وصفته بالهجمات المتعمدة والعشوائية التي شنتها إسرائيل ضد المنشآت والأهداف المدنية في لبنان.
وقالت دوناتيلة روفارا مديرة بعثة المنظمة في لبنان إن القوات الإسرائيلية قصفت البنية التحتية للبنان وهي تعلم بشكل مسبق أن تلك الهجمات ستلحق الأذى بالمدنيين.
"عندما تقرر القوات الإسرائيلية قصف وتفجير محطات الطاقة الكهربائية وشبكات المياه والطرق والجسور، وعندما تقرر قصف أحياء سكنية بأكملها وتسويتها بالأرض، فإنها اتخذت تلك القرارات وقامت بتنفيذها وهي تعلم بشكل مسبق العواقب التي ستترتب عنها بالنسبة للمدنيين".

وقد أسفرت العمليات العسكرية الإسرائيلية في لبنان عن مقتل أكثر من ألف مدني لبناني ونزوح مئات الآلاف وإلحاق دمار واسع بالمنشآت الأساسية المدنية، كانت أبرزها عملية قصف قانا التي أودت بحياة العشرات من المدنيين معظمهم أطفال.

وأضافت مديرة بعثة منظمة العفو الدولية في لبنان:
"بطبيعة الحال يجب محاسبة الأشخاص الذين اتخذوا قرارات بشن بعض الهجمات المحددة وباستخدام بعض الوسائل الخاصة. ولهذا السبب ندعو إلى إجراء تحقيق دولي بشأن الهجمات التي قامت بها كل من إسرائيل وحزب الله."

ومن جانبها، رفضت مصادر عسكرية إسرائيلية الإتهام الذي وجهته منظمة العفو الدولية باستهداف المدنيين والمنشأت المدنية في لبنان.
مراسل "العالم الآن" في القدس خليل العسلي والتفاصيل:
XS
SM
MD
LG