Accessibility links

logo-print

فنلندا تعرب عن قلقها إزاء وضع حقوق الإنسان في إيران


أعربت فنلندا التي تترأس الدورة الحالية للاتحاد الأوروبي، عن قلقها من وضع حقوق الإنسان في إيران.

وطالبت فنلندا السلطات الإيرانية بفتح تحقيق مستقل حول ظروف وفاة الطالب والناشط السياسي أكبر محمدي، مشيرة إلى وجود علامات استفهام تتعلق بتلقي محمدي العلاج المناسب في السجن.

وقد توفي محمدي الذي اعتقل عام 1999 خلال مظاهرة، بسبب إضراب عن الطعام نفذه في نهاية يوليو/ تموز الماضي.

وقالت فنلندا إن الاتحاد الأوروبي سيراقب أوضاع سجناء آخرين في إيران من بينهم شقيق محمدي، منوشهر محمدي.
XS
SM
MD
LG