Accessibility links

الاتحاد الأوروبي يأمل في نشر أولى تعزيزات القوة الدولية في لبنان الأسبوع المقبل


قالت فنلندا التي تشغل الرئاسة الدورية للاتحاد الأوروبي حاليا إنها تأمل في نشر أول تعزيزات لقوة حفظ السلام الدولية في لبنان خلال الأسبوع المقبل إلا أنها حذرت من أن نشر جميع القوات الجديدة قد يستغرق عدة أشهر.
وقال وزير الخارجية الفنلندية إركي تيوميويا الخميس بعد اجتماعه بنظيره الألماني فرانك والتر شتاينماير إن بلاده تود أن ترى وصول أول تعزيزات في غضون أسبوع إن أمكن.
ولفت تيوميويا إلى أن الجميع يدرك أنه لا يمكن وصول القوات بالكامل إلى هناك قبل شهر أو شهرين أو ربما أكثر من ذلك.
وعبر تيوميويا أيضا عن أمله في أن تقدم دول الاتحاد الأوروبي الجمعة التزامات محددة بالمشاركة في القوة عندما يجتمع وزراء خارجية دول الاتحاد.
من جهته، أشار شتاينماير إلى أنه لا يزال من الممكن أن تزيد الدول الأوروبية مساهماتها في قوات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة في لبنان للمساهمة في استقرار لبنان وبسط سلطة الحكومة اللبنانية.
هذا وتواجه الأمم المتحدة صعوبات في سعيها لتشكيل قوات إضافية لحفظ السلام في لبنان قوامها 13 ألفا إلى جانب 2000 عنصر موجودين بالفعل في المنطقة.
XS
SM
MD
LG