Accessibility links

فلسطينيون يتظاهرون في غزة مطالبين بدفع رواتبهم وبإسقاط الحكومة


تظاهر أكثر من ألفي فلسطيني وسط مدينة رفح في جنوب قطاع غزة مطالبين بدفع رواتبهم المتأخرة منذ ستة أشهر وبإسقاط الحكومة ما لم تف بالاستحقاقات التي انتخبت على أساسها.
وقال بيان للمتظاهرين والذي وقعته القوى والفعاليات الشعبية في رفح إن من حق الشعب المناضل المكافح أن يعيش وأن أي حكومة لا تلبي مطالب جماهيرها يجب أن ترحل.
وأضاف أنه آن الأوان لكسر جدار الصمت وظهور الحقيقة جلية أمام الجماهير.
كذلك رفع المتظاهرون لافتات تشير إلى أن قطع الرواتب أو تقسيمها جريمة إنسانية مطالبين بتوفير فرص عمل وبفرض الأمن والأمان معربين عن رفضهم لأن يتحول الموظفون إلى طوابير من المتسولين.
يذكر أن رواتب موظفي القطاع العام في السلطة الفلسطينية لم تصرف منذ مارس/آذار الماضي عقب فوز حماس في الانتخابات التشريعية وتشكيلها الحكومة وذلك بسبب الحصار المالي المفروض عليها.
هذا ووجه عضو في الحكومة الفلسطينية اتهامات مباشرة لرئيس السلطة محمود عباس باقتطاع مبالغ مالية كانت الحكومة قد جمعتها لدفع رواتب الموظفين الحكوميين، وأنه استخدم تلك المبالغ لصالح أعضاء منظمة التحرير الفلسطينية، مما زاد في مشكلة التأخر في دفع الأجور.
مراسلة "العالم الآن" في غزة ألفت حداد والتفاصيل:
XS
SM
MD
LG