Accessibility links

واشنطن تسعى لإقناع الخرطوم بقبول قوات دولية في دارفور


تتوجه اليوم الجمعة مساعدة وزيرة الخارجية الأميركية للشؤون الأفريقية جينداي فريزر إلى السودان لإقناع حكومة الخرطوم بقبول نشر قوة تابعة للأمم المتحدة لحفظ السلام في دارفور.

وقالت فريزر إنها ستلتقي بالمسؤولين السودانيين لإبلاغهم بالحاجة الملحة إلى قوة للأمم المتحدة تعمل إلى جانب قوة الاتحاد الأفريقي في دارفور لإنهاء الأزمة هناك.

"عرضت الولايات المتحدة وبريطانيا مشروع قرار على مجلس الأمن يدعو إلى نشر قوات تابعة للأمم المتحدة في دارفور. وهناك اتفاق في أروقة المجلس على أن السبيل لتطبيق اتفاق دارفور للسلام وحماية المدنيين وإيصال المساعدات الإنسانية يكمن في تشكيل قوة كبيرة، قوية وسريعة التحرك تابعة للأمم المتحدة تضم في صفوفها أيضا قوات أفريقية وتخصص أبرز المناصب القيادية فيها لأفارقة."
XS
SM
MD
LG