Accessibility links

خاتمي يقول إن لبلاده الحق في امتلاك الطاقة النووية للأغراض السلمية


أكد الرئيس الإيراني السابق محمد خاتمي حق بلاده في امتلاك الطاقة النووية للأغراض السلمية، وأضاف في كلمة ألقاها في كلية الأمم المتحدة في طوكيو أن بلاده لا تسعى لتطوير أسلحة نووية لأنها ليست بحاجة إلى مثل تلك الأسلحة.

وحذر خاتمي من مغبة فرض عقوبات دولية على بلاده مشيرا إلى أن إيران هي إحدى الدول الموقعة على معاهدة عدم انتشار الأسلحة النووية.

وأعرب خاتمي في حوار مع الإذاعة اليابانية عن أمله في زيارة الولايات المتحدة لتشجيع إقامة حوار بين البلدين.

يذكر أن واشنطن مازالت تدرس طلب خاتمي للحصول على تأشيرة للمشاركة في مؤتمر تنظمه الكاتدرائية الوطنية حول الحوار بين الحضارات في السابع من الشهر المقبل.
من ناحية أخرى، أكد مفوض الاتحاد الأوروبي للعلاقات الخارجية خافيير سولانا الحاجة إلى إجراء المزيد من الحوار مع إيران بشأن برنامجها النووي في أعقاب الرد الإيراني على مقترحات الدول الكبرى.

وأوضح سولانا أن الرد الإيراني تضمن عناصر أخرى مختلفة عن تلك التي تضمنتها المقترحات، ولهذا فإنه يستوجب عقد محادثات مع إيران لتوضيح بعض التعابير والمفرادت الورادة في الرد.

من جانبه قال الرئيس الفرنسي جاك شيراك إن الرد الإيراني على مقترحات الدول الست الكبرى مقابل تخليها عن تخصيب اليورانيوم يتسم بالغموض.

فيما أشارت المستشارة الإلمانية انغيلا ميركيل خلال مؤتمر صحفي مع شيراك في باريس، إلى أن الرد الإيراني خلا من عناصر مهمة ولكنها أكدت أن الباب مازال مفتوحا لحل المسألة النووية الإيرانية.

فيما أعلن المتحدث باسم الخارجية الفرنسية جان باتيست ماتي عما وصفه بـاتصالات تقنية قد تجريها فرنسا مع إيران خلال الأيام المقبلة في محاولة لإيضاح بعض الجوانب في ردها على مقترحات الدول الست الكبرى.

وقد رفضت روسيا الحديث عن أي عقوبات قد تفرض على إيران في الوقت الحالي.

وقال وزير الدفاع الروسي سيرجي إيفانوف إن التجارب السابقة لفرض عقوبات لم تظهر أنها ذات جدوى مؤكدا أن روسيا تساند بذل جهود إضافية سياسية وديبلوماسية للتوصل إلى حل للمسألة النووية الإيرانية.

على صعيد آخر، قال حاكم البنك المركزي الإيراني إبراهيم شيباني إن إيران اتخذت الإجراءات المالية الضرورية للتعامل مع أية عقوبات اقتصادية محتملة تُفرض عليها.
وأضاف شيباني أنه ليست لدى حكومة طهران أي مخاوف في هذا المجال دون الإفصاح عن المزيد من التفاصيل.

وكانت الولايات المتحدة قد أعلنت مؤخرا أنها تعتزم تقديم مشروع قرار إلى مجلس الأمن ينص على فرض عقوبات دولية علي إيران في حال عدم استجابتها للمطالب الدولية المتمثلة في تجميد أنشطة تخصيب اليورانيوم.
XS
SM
MD
LG