Accessibility links

مؤسسات الإغاثة تبدأ جهودا حثيثة لإعالة عشرات الآلاف من المهجرين اللبنانيين


أعدت مؤسسات الإغاثة الإنسانية التابعة للأمم المتحدة خطة لإعادة إعمار لبنان في الوقت الذي بدأت فيه جهود حثيثة لإعالة عشرات الآلاف من المهجرين وتوفير احتياجاتهم الأساسية.
فقد بدأت مؤسسة غوث اللاجئين التابعة للمنظمة الدولية في توفير ملاجئ إيواء مؤقتة لمن دمرت بيوتهم من هؤلاء النازحين الذين قدرتهم الحكومة اللبنانية بأكثر من 800 ألف نازح.
جينيفر باجونيس مسؤولة الإغاثة الإنسانية بالأمم المتحدة تقول إن العمل يسير على قدم وساق بعد السماح للمعونات بالوصول عبر الطرق البحرية والجوية.
""نحن نعمل حاليا بكامل طاقتنا في الجنوب وبالتحديد في كل من صور وصيدا حيث لدينا قوافل، وعلى مدى اليومين الماضيين قمنا بتغطية مناطق عديدة من البلاد حيث واصل أفراد الفريق التابع لنا تسليم الأغطية وكافة المستلزمات والاحتياجات العاجلة للمتضررين".

من ناحية أخرى، قالت ميشيل بيسيركيو المتحدثة باسم هيئة اليونيسيف إن الهيئة معنية بتأمين الظروف الملائمة لعودة التلاميذ إلى المدارس مشيرة إلى أنه تم ترحيل بدء الموسم الدراسي إلى التاسع من أكتوبر بسبب التدمير الذي حل بالمدارس نتيجة الحرب.
"حتى الآن وجدنا أن 50 مدرسة في الجنوب اللبناني قد تم تدميرها بالكامل إضافة إلى 300 مدرسة أخرى قد تضررت مبانيها بشكل خطير، وتقدر وزارة التعليم التي تعد من أقرب الشركاء في لبنان الأضرار التي لحقت بالقطاع التعليمي وحده بمبلغ 70 مليون دولار".
XS
SM
MD
LG