Accessibility links

logo-print

إسرائيل ولبنان ترحبان بموافقة الاتحاد الأوروبي على تعزيز قوات حفظ السلام الدولية


رحبت إسرائيل ولبنان بموافقة دول الاتحاد الأوروبي وعلى وجه الخصوص فرنسا وايطاليا واسبانيا على إرسال نحو سبعة آلاف جندي لتعزيز قوات حفظ السلام الدولية في الأراضي اللبنانية.

وقال مارك ريغيف المتحدث باسم وزارة الخارجية الإسرائيلية إن بلاده لا تمانع في مشاركة الدول الإسلامية التي تعترف بإسرائيل في القوات الدولية المزمع نشرها في جنوب لبنان. ومع أن الاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة يفضلان مشاركة دول إسلامية في القوة الدولية، إلا أن إسرائيل أكدت أنها لن توافق على انضمام دول لا تعترف بها إلى تلك القوة. غير أن ريغيف رحَّب بمشاركة تركيا، التي تعترف بإسرائيل في تلك القوات. وقال ريغيف إن بلاده تهنئ دول الاتحاد الأوروبي باتخاذ ذلك القرار الذي قال إنه سيتيح تطبيق قرار مجلس الأمن رقم 1701 بصورة كاملة.

XS
SM
MD
LG