Accessibility links

logo-print

مقتل عدد من العسكريين والمدنيين في العراق في اشتباكات وهجمات متفرقة


أعلن الجيش الاميركي في بيان له الاحد وفاة جندي اميركي متأثرا بجراح أصيب بها في انفجار عبوة ناسفة استهدفت دوريته جنوب شرق العاصمة بغداد مساء السبت. وبوفاة هذا الجندي، يرتفع الى 2619 عدد قتلى جنود الجيش الاميركي والعاملين معه في العراق منذ غزو هذا البلد في اذار/مارس 2003، استنادا الى ارقام وزارة الدفاع الاميركية - البنتاغون.
اعلنت مصادر في الشرطة العراقية الاحد مقتل 12عراقيا بينهم ضابط في وزارة الدفاع في خمسة هجمات في بعقوبة - 60 كلم شمال شرق بغداد. وقال مصدر في الشرطة العراقية رفض كشف اسمه ان "ستة مدنيين قتلوا بينهم امرأتان عندما انفجرت عبوة ناسفة كانت مزروعة على جانب الطريق في منطقة تقع وسط قضاء الخالص - 20 كلم شمال بعقوبة. وفي حادث اخر، قال مصدر في الشرطة العراقية ان مسلحين مجهولين اغتالوا المقدم في الجيش العراقي محمد فيصل على طريق بين المقدادية وبعقوبة. واضاف ان المقدم فيصل كان يستقل سيارته عندما هاجمه مسلحون بالاسلحة الخفيفة. وفي ثلاثة هجمات في مدينة بعقوبة قتل خمسة مدنيين بينهم سائقا شاحنة بنيران مسلحين في احياء المعلمين والمفرق والمنطقة الصناعية - غرب بعقوبة. الى ذلك، عثرت الشرطة العراقية على جثتين في ابو صيدا - 30 كلم شمال شرق بعقوبة والمقدادية. وخطف سائقا شاحنة وشخص ثالث كان يعمل شرطيا ابان النظام السابق في حادثين منفصلين في المقدادية وبعقوبة.
XS
SM
MD
LG