Accessibility links

السلطات الباكستانية تعتقل في بلوشيستان مئات الاشخاص المحتجين على مقتل زعيمهم


إعتقلت السلطات الباكستانية حوالى 400 شخص تحدوا حظر التجول الذي تفرضه في إقليم بلوشيستان وخرجوا للإحتجاج على مقتل الزعيم القبلي البلوشي المتمرد "نواب أكبر خان بوغتي" الذي تعتبره السلطات الباكستانية إرهابيا.
وقال وزير الداخلية الباكستانية افتاب شيرباو أن قوات الأمن تمكنت من قتل بوغتي خلال مهاجمتها للمخبأ الذي كان يحتمي بداخله.
" نعتقد أن أكبر بوغتي وعددا من الإرهابيين كانوا يختبئون داخل ذلك الكهف الجبلي، ونعتقد أنهم لقوا حتفهم".
ويرى المراقبون أن من شان مقتل الزعيم القبلي بوغتي البالغ من العمر 79 عاما الذي كان يطالب بحصول اقليم بلوشتسان على قسط أكبر من موارد الإقليم سيؤدي إلى إحداث حالة فوضى وعنف وسيزيد حدة الشعور المعارض لحكومة الرئيس بيرفيز مشرف.
يقول رضا رباني الزعيم السياسي المعارض إن حكومة إسلام أباد تسرعت في استخدام القوة العسكرية لحل مشكلة سياسية.
"إن سكان إقليم بلوشيستان يشعرون بالحرمان من حقوقهم الاقتصادية والسياسية. وباستعمال القوة العسكرية لم تقم الحكومة سوى بزيادة غضب سكان إقليم بلوشيستان".
هذا، وقد رفعت قوات الأمن الباكستانية حالة التأهب القصوى في البلاد لتفادي حدوث أي أعمال عنف وفوضى.
XS
SM
MD
LG