Accessibility links

logo-print

عنان يبدأ من لبنان جولة في الشرق الأوسط


وصل الأمين العام للأمم المتحدة كوفي عنان إلى بيروت ضمن جولة في الشرق الأوسط لبحث انتشار قوة دولية قوامها 15 ألف عنصر على الحدود مع إسرائيل للمشاركة في قوة الأمم المتحدة في لبنان "اليونيفيل" المعززة بموجب قرار مجلس الأمن 1701.

وينوي عنان البحث مع المسؤولين اللبنانيين السبل المتاحة لفرض الأمن على حدود لبنان الشرقية مع سوريا، حيث رفضت بيروت الأسبوع الماضي نشر قوة دولية في هذه المناطق.

ومن المتوقع أن يبحث عنان أيضا مسألة رفع الحصار الإسرائيلي عن لبنان ومراقبة الحدود اللبنانية السورية لمنع تهريب الأسلحة لحزب الله. إضافة إلى احتمال إجراء مباحثات حول عملية تبادل الأسرى مع إسرائيل.

وسيجري عنان محادثات مع رئيس الوزراء اللبناني فؤاد السنيورة ورئيس مجلس النواب نبيه بري ووزير الدفاع الياس المر وقائد الجيش العماد ميشال سليمان.

ويرافق عنان مدير عمليات حفظ السلام في الأمم المتحدة جان ماري غيهينو وممثله الخاص لمنطقة الشرق الأوسط تيري رود لارسن.

وسيغادر عنان بيروت الثلاثاء متوجها إلى إسرائيل وقطر وتركيا والمملكة العربية السعودية ومصر والأردن وعلى الأرجح إيران التي يصلها في الثاني من أيلول/سبتمبر حسبما ذكرت وزارة الخارجية الإيرانية.

وقال مصدر رسمي سوري لوكالة فرانس برس الاثنين ان الأمين العام للأمم المتحدة سيزور سوريا الخميس لاجراء محادثات مع المسؤولين السوريين حول الوضع في الشرق الاوسط.

XS
SM
MD
LG