Accessibility links

logo-print

حزب الله يتخلى عن مواقعه ويسحب أسلحته من منطقة العرقوب المواجهة لمزارع شبعا


أكد مصدر أمني لبناني الإثنين أن حزب الله أزال جميع مواقعه وعددها 14 موقعا في منطقة العرقوب المواجهة لمنطقة مزارع شبعا المتنازع عليها في جنوب لبنان وسحب أسلحته إلى خارج المنطقة التي شملها انتشار الجيش اللبناني وسيشملها انتشار قوة الأمم المتحدة المعززة.

وأوضح المصدر أن حزب الله ألغى 14 موقعا في المنطقة وسحب إلى خارجها أسلحة رشاشة ومدفعية متوسطة وصواريخ إضافة إلى سيارات عسكرية من نوع بيك آب كما أغلق فتحات المغاور والسراديب بواسطة الجرافات.

وشمل انتشار الجيش اللبناني في جنوب الليطاني منطقة العرقوب تطبيقا للقرار 1701 الصادر عن مجلس الأمن.

وأكد شهود عيان لوكالة الأنباء الفرنسية أن مواقع للمقاومة الإسلامية، ذراع حزب الله العسكري، في الأحراش المحيطة ببلدات شبعا وكفرشوبا اختفت.
وقال شاهد طلب عدم الكشف عن هويته: "سويت بالارض دشم مواقع كانت منتشرة تحت الأشجار في الاحراج والوديان".

من ناحيته أشار المصدر الأمني إلى أن حزب الله بدأ منذ عشرة أيام تقريبا وبطريقة تدريجية إزالة مواقعه في المنطقة وسحب أسلحته منها.

وتمركز الجيش اللبناني في بلدات شبعا وكفرشوبا وبقي على مسافة نحو كيلومتر واحد من الخط الأزرق الذي رسمته الأمم المتحدة ليقوم مقام الحدود بين البلدين.

وتوجد في المنطقة أصلا مراكز للكتيبة الهندية في قوة الأمم المتحدة الموقتة في لبنان (اليونيفيل) التي سيتم في الأسابيع المقبلة تعزيزها ليصل عددها كحد أقصى إلى 15 ألف عنصر وفق القرار الدولي الذي توقفت بموجبه العمليات الحربية بين إسرائيل وحزب الله في 14 اغسطس/آب.

XS
SM
MD
LG