Accessibility links

الكروج ينضم لحاملي شعلة الألعاب الأسيوية "الدوحة 2006"


أعلنت اللجنة المنظمة لدورة الألعاب الآسيوية الخامسة عشرة "الدوحة 2006" في قطر الاثنين أن العداء المغربى هشام الكروج انضم لحاملي شعلة الألعاب في مسيرتها في قطر.

وحث الكروج الحائز على بطولة العالم أربع مرات في بطولة ألعاب القوى وسباقات 1500 متر عدو ، كافة المواطنين والمقيمين في قطر على الإسراع ليحظوا جميعا بشرف حمل شعلة الألعاب خلال جولتها ومسيرتها المرتقبة في العاصمة القطرية والتي ستسبق انطلاق الألعاب.

وكانت الإدارة الخاصة بشؤون مسيرة الشعلة في اللجنة المنظمة لدورة الألعاب تلقت الالاف من نماذج طلبات الانضمام لمسيرة الشعلة في استجابة ضخمة من المواطنين والمقيمين لدعوة الانضمام لحاملي الشعلة ولم يتبق في المهلة المخصصة للحصول على نماذج الانضمام سوى أقل من ثلاثة أيام.

وسبق للكروج حمل شعلة دورة الألعاب الاولمبية الشتوية في تورينو. وعبر الكروج في تصريح صحفي عن فخره باختياره ليكون أحد حاملي الشعلة في مسيرتها في قطر في مرحلتها التي تسبق الافتتاح الرسمي في الأول من ديسمبر/ كانون الأول.

وقال الكروج "انها لحظات عظيمة ورائعة تلك التي أتواجد فيها في دولة قطر لأكون جزءا من مسيرة شعلة الدوحة 2006 ." وأضاف مخاطبا المجتمع القطري "إن لم تكونوا ممن أسعدهم الحظ باختيارهم ليكونوا من حملة الشعلة لا زالت أمامكم العديد من الفرص للمشاركة والتمتع بالإثارة والمشاركة في روح الحدث."

وتبدأ شعلة ألعاب "الدوحة 2006" مسيرتها الضخمة بعد احتفال خاص بإيقاد الشعلة يقام في الثامن من أكتوبر/ تشرين الاول.

ومن المقرر أن تسافر الشعلة عبر ما يزيد على 15 دولة وإقليما قبل أن تعود مرة أخرى في 25 نوفمبر تشرين الثاني إلى قطر الدولة المضيفة للألعاب.

وستزور الشعلة 23 مدينة لتنهى كل زيارة باحتفالات يومية تنشر فيها ألوانا مبهجة من التراث القطري وتبعث ثقافة الألعاب الأسيوية في مهرجانات مبهجة.

وسيتم اختيار حاملي الشعلة في مسيرتها في قطر عن طريق قرعة خاصة بما يضمن حصول الجميع على فرص متكافئة للمشاركة وحمل شعلة الألعاب وستعلن نتائج هذا السحب الذي سيجري في الثالث من سبتمبر/ أيلول عبر مختلف وسائل الإعلام المحلية.

XS
SM
MD
LG